انعقاد أشغال اللقاء الاعدادي لأعضاء المجلس الاداري للأكاديمية


     انعقد يوم الاثنين 29 أبريل 2013 بالمركز الجهوي للتكوين المستمر أشغال اللقاء الاعدادي لأعضاء المجلس الاداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة سوس ماسة درعة بحضور السيد مدير الأكاديمية والسادة نواب الوزارة بالجهة وثلة من رؤساء الأقسام والمصالح وأطر الأكاديمية.
وفي بداية الاجتماع، أوضح السيد مدير الأكاديمية أن هذا الاجتماع يندرج في سياق نهج التشارك والإشراك الذي دأب عليه السادة أعضاء المجلس في التحضير لمختلف العمليات حتى نقوم ونقيم حصيلتنا الجماعية برسم الدخول المدرسي الجاري 2013/2012، ونقدم في الآن نفسه نقدم ما نحن مقبلون عليه خلال شتنبر 2013 لنوفر جميعا الشروط الضرورية المادية والتربوية والإدارية لإنجاح الدخول التربوي المقبل 2013/2014، شاكرا صنيع الجميع من مختلف مواقعهم وبصفاتهم وتمثيلياتهم حتى نجعل المدرسة المغربية بجهة سوس ماسة درعة في قلب أوراش الإصلاح موازاة مع شروع الإدارة المركزية في إرساء مقومات الحكامة الجيدة مراقبة وتتبعا وتقييما.

مؤشرات كمية ونوعية وأرقام دالة

     وبعد أن نوه السيد مدير الأكاديمية بالعمل الجبار  الذي بذله كل الفاعلون سواء على المستوى المحلي أو الإقليمي أو الجهوي ومن مختلف المواقع والهياكل إنجازا وأداء حتى نكون جميعا في الموعد ؛ على الرغم من كل الصعوبات و العراقيل التي اعترضتنا في الميدان بعضها موضوعي وآخر هو ذاتي.، أكد السيد مدير الأكاديمية على أن التقليد في مثل هاته المناسبة تقديم حصيلة ما بين انعقاد الدورة السابقة للمجلس الاداري ليوم 19 دجنبر 2012 بمدينة تيزنيت واللاحقة التي ستنعقد يوم الجمعة 17 ماي المقبل بمدينة أكادير، فإن بعضا من ملامح الحصيلة تتمثل في:

  • مؤشر الأداء لسنة 2012 بلغ  99.5 في المائة من السيولة المتوفرة، حيث تم أداء ما يقارب 600 مليون درهم خلال سنة 2012. وإلى حدود 23 أبريل من السنة الجارية 2013 بلغت نسبة الأداء 80 في المائة من السيولة المتوفرة. على أنه سيتم أداء ما تبقى خلال الأسبوع الأول من الشهر المقبل.
  • لأول مرة في تاريخ تدبير شأن هاته الأكاديمية وعلى المستوى الوطني ، يتم إنتاج دليل للهيكل التنظيمي لكل مصلحة بالأكاديمية، وإنتاج لوحات القيادة (Tableux de bords ) المرتبطة بتحضير الميزانية وقياس المخاطر  المرتبطة بالحصيلة المالية والمادية للسنة الماضية، أهم نتائجه إنتاج كراسة مساطر لمصلحة المالية تتضمن مراقبة تسلسلية ومتبادلة، مع وضع تصور  للدخول المالي 2013 في إطار رؤية استباقية من بينها كيفية التعامل مع فائض الميزانية وربط تحضير الميزانية بقدرة الانجاز؛
  • تسريع وثيرة إعداد الميزانية النهائية خلال الثلاثة أشهر الأولى من السنة المالية بدعم من فريق مركزي وإشراف مباشر من مدير الأكاديمية؛
  • إنجاز أكثر من 1500 كفاءة تربوية بفضل تظافر جهود السيدات والسادة أطر هيئة التفتيش وأطر الأكاديمية والنيابات؛
  • إنجاز 07 تقارير للافتحاص الداخلي لنحوـ 23 صفقة جهوية برسم السنة المالية 2012؛
  • احتضان الجهة لملتقيات ولقاءات ذات صبغة وطنية وجهوية من قبل اليوم الدراسي حول المدراس الجماعاتية والملتقى الوطني للتعليم الأصيل في طبعته الثانية، واللقاء التواصلي مع هيئة التفتيش بأكاديميات الجهات الجنوبية الأربع ونظيره مع رؤساء مراكز امتحانات الباكلوريا ومراكز التصحيح ومسار وجيني؛
  • إنجاز أكثر من 43 بحث وتقص من قبل لجن جهوية في ملفات تهم التدبير الاداري والتربوي والمالي وتدبير الموارد البشرية لعدد من مؤسسات التربية والتكوين  في كل نيابات الجهة وفي مختلف الأسلاك التعليمية اتخذت    في شأنها قرارات إدارية حازمة؛
  • الحرص الجماعي على توفير البناءات المدرسية في الموعد (أي قبيل شهر شتنبر 2013) والتتبع المنتظم لسير الأشغال
  • الطلب المتزايد على التمدرس وحاجتنا إلى المزيد من البناءات المدرسية؛
  • مواصلة تحسين ظروف التعلمات من تأهيل وتجهيز ودعم في ظل الطلب المتزايد على خدمات الدعم الاجتماعي؛
  • الحاجة إلى الموارد البشرية كما ونوعا في ظل عدم استقرار الجهة بسبب نزيف الحركات الانتقالية الوطنية؛
  • تنمية مجال تسيير المؤسسات التعليمية بمنحها موارد مالية إضافية وإشراكهم في كل العمليات (إصلاح، تأهيل، لوازم...) عبر وضع دفاتر التحملات رهن إشارتهم كما سبق وأن أكدنا على ذلك في مذكرة أكاديمية وجهت إلى المصالح الخارجية بالنيابات الإقليمية بالجهة؛
  • توسيع خدمة التدبير المفوض على صعيد النيابات الإقليمية، والموجهة إلى المؤسسات التعليمية من خلال خدمات الحراسة والنظافة بغاية تعزيز هاته المبادرات؛
  • تنمية التعليم الأولي عبر مبادرات شراكة نوعية لا ورقية؛
  • توفير السكنيات للمدرسين لضمان استقرارهم وبالتالي تنمية مردودية نظامنا التربوية الداخلية؛

أية حصيلة السنة الدراسية؟ وماذا عن معالم الدخول المدرسي المقبل؟


     وخلال هذا الاجتماع، قدم السادة رؤساء المصالح والأقسام الحصيلة المرحلية للسنة الدراسية 2012/2013 ومعالم الدخول المدرسي 2013/2014 من خلال المحاور التالية:

  • المؤشرات الكمية والنوعية للمؤسسات التعليمية والتمدرس والتغطية به؛
  • الموارد البشرية، توسيع العرض المدرسي والتربوي؛
  • الامتحانات الاشهادية والمهنية ونتائج تحصيل التلاميذ؛
  • الحصيلة المالية لسنة 2012 ومشروع الفائض من الميزانية؛
  • تفويض الاعتمادات بالنسبة للننيابات الاقليمية التسعة؛
  • الصفقات المرتبطة بالدخول المدرسي المقبل؛
  • البناءات المدرسية المبرمجة برسم الدخول المدرسي المقبل 2013/2014؛

     ومن أجل تقويم حصيلة ما تحقق والمبرمج على المدى القريب تنفيذا لبرنامج عمل الأكاديمية الذي صادق عليه أعضاء المجلس الإداري في دورته السابقة، وما يتم اليوم التحضير له من برنامج عمل المتوسط المدى لسنوات 2013/2016 على كافة المستويات المحلية والإقليمية والجهوية، والذي من المرتقب استكمال عناصره قبل المصادقة في نهاية الأسبوع الأول من ماي 2013؛ فتح باب المناقشة من قبل السادة أعضاء المجلس الاداري قصد إبداء الرأي والاغناء والتطوير مواصلة لنهج التعاقد الجماعي بين مختلف الأطراف. وفي هذا الصدد قدمت التساؤلات والقضايا الآتية:

  • إغناء العرض بمؤشرات نوعية (التفوق، الدراسي، التكرار، نتائج التلاميذ، المعدلات الوطنية، مقارنة بالسنوات الماضية...)؛
  • الترافع مع الوزارة في شأن الخصاص في الموارد البشرية الذي تشكو منه الجهة سنويا بسبب ضعف الحصيص المخصص؛
  • ظاهرة العنف في الوسط المدرسي ومقاربتها؛
  • مآل مشاريع مدارس جماعاتية (تكزيرين بنيابة أكادير إداوتنان)؛
  • العرض المدرسي في علاقته بالمواقع الجديدة لساكنة إعادة إيواء دور الصفيح؛
  • المعايير المعتمدة في برمجة الفائض من الميزانية؛
  • خدمات الحراسة والنظافة؛
  • تعميم المنح وبرنامج تيسير؛
  • تعويض المفكك وتعويض المتلاشي من التجهيزات؛توفير الاطعام المدرسي ببعض المواقع التربوية؛
  • عزوف التلاميذ عن ولوج تخصصات الرياضيات أ و ب؛
  • ظروف مشاركة أبناء وبنات الجهة في اللقاء الوطنية للرياضة المدرسية (مراكش، سلا،..)؛
  • توفير النقل المدرسي؛
  • التأطير التربوي وشساعة الجهة والامكانيات اللوجستيكية التي لا تفي بالمطلوب؛
  • مسطرة المصادقة على الشراكات؛
  • التعليم الأولي والتكوينات ومراكز الموارد؛

     بعدها، قدمت الأكاديمية توضيحات بخصوص القضايا المثارة من قبل السادة أعضاء المجلس الاداري للأكاديمية سواء تعلق الأمر بالميزانية أو تنفيذها أو توسيع العرض المدرسي والبناءات المدرسية والصفقات والشراكة والتأطير التربوي وغير ذلك.

هيكلة اللجن المنبثقة عن المجلس الاداري


     وخلال الجلسة المسائية عقد السادة أعضاء المجلس الاداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة سوس ماسة درعة اجتماعا لهم رغبة في تحسين أنماط تدبير واشتغال المجلس الإداري وضبط أدوار أعضائه ومهام اللجن المنبثقة عنه وفقا لمقتضيات المواد 15 و17 و18 من النظام الداخلي للمجلس.
وفي هذا الصدد تم انتداب رؤساء اللجن الأربع للمجلس الاداري للأكاديمية ومقررو كل لجنة.
كما تم الاتفاق خلال الاجتماع نفسه على عقد اجتماع للجن المجلس يوم الخميس 09 ماي 2013 بدءا من الساعة العاشرة صباحا بمقر الأكاديمية وفق جدول الأعمال الآتي:

  • تقويم توصيات الدورة السابقة (ما تحقق وما لم يتحقق)؛
  • صياغة التوصيات المرفوعة إلى دورة المجلس الاداري للأكاديمية المقرر عقدها يوم الجمعة 17 ماي 2013 بمدينة أكادير.

   

 

 

   
اتصل بنا
خدمات
فضاء التواصل
فضاء الموارد البشرية
الفضاء التربوي
فضاء الأكاديمية

جميع الحقوق محفوظة
2013